القائمة الرئيسية

الصفحات

أعراض و علاج إلتهاب المرارة

المرارة : حويصل إجاصي يقع على الناحية الأمامية للوجه السفلي للكبد بين الفصين الأيمن والأيسر .

السعة: تقارب 50ml .

تتألف من : قاع ، جسم، جيب (جيب هارتمان)، وعنق.

التروية : الشريان المراري ، الذي ينشأ من الكبدي الأيمن .

وظيفة المرارة : تقوم المرارة بخزن وتكثيف العصارة الصفراوية التي يفرزها الكبد لهضم الطعام.

تنظيم الإفراغ : مرور الصفراء إلى الأمعاء الدقيقة يحدث بالتوافق بين تقلص المرار واسترخاء مصرة أودي ، ويحصل كاستجابة لتناول الطعام وتحرر مواد معينة من السبيل الهضمي .


أعراض و علاج إلتهاب المرارة
أعراض و علاج إلتهاب المرارة


العوامل المؤهبة  لتشكل حصيات المرارة :

17%  من النساء و 8% من الرجال الذين تجاوزوا العشرين من العمر لديهم حصيات .

وتشكل الحصيات الكولسترولية غالبية الحصيات بنسبة 70% بشكل عام.

يمكن أن تحدث في أي عمر لكن الأشيع بين العقد الرابع والعقد الثامن .

  • البدانة والغذاء عالي الدسم.
  • تعدد الحمول ، والأدوية الإستروجينية مثل : موانع الحمل .
  • القلس المعثكلي المعوي.
  • الخمج بـ : ( E.Coli ، السالمونيلا ، الحمى التيفية ، عقديات ، فطور ).
  • متلازمة سوء الامتصاص.
  • استئصال اللفائفي.
  • نواسير الأمعاء الدقيقة.

من العوامل المؤثرة أيضاً : 

العرق ، التوزع الجغرافي ، طبيعة التغذية لها دور في الحصيات المرارية الصفراوية .

التهاب المرارة الحاد الحصوي: السبب: انسداد القناة المرارية .

أهم العوامل الجرثومية المسببة للالتهاب : E.Coli ، الكليبسيلا ، الجراثيم المعوية المنتجة للغاز ، المتقلبات ، العقديات ، ونادراً المطثيات الحاطمة .


التشريح المرضي:

تكون المرارة ملتهبة متضخمة ذات سطح مصلي محتقن ، وقد تحوي مناطق من النخر.

يكون الجدار متوذم ومتسمك.

إذا تطورت الحالة لدرجة امتلاء المرارة بالقيح تسمى عندها : الدبيلة ويكون إنذارها سيئاً.


أعراض التهاب المرارة الحاد الحصوي: 

في معظم الحالات تسبق بنوب قولنجية _ نوب ألمية متقطعة بسبب التشنج الناجم عن انحشار الحصيات _ وفي 20-30%  يبدأ الالتهاب دون سوابق شكاية .

تبدأ الأعراض بعد تناول الطعام بألم في الربع العلوي الأيمن للبطن ، ينتشر بشكل زناري أيمن حتى ذروة الكتف الأيمن.

إن استمرار الألم وشدته هي التي تميز الالتهاب عن القولنج المراري الذي يستمر لعدة ساعات على الأكثر .

يترافق غالباً  بغثيان وإقياء يسبب تراجعاً وقتياً للألم .

تحدث الحمى في 80% من الحالات .

أهم علامة سريرية هي : الإيلام البطني بالجس في الربع العلوي الأيمن " علامة مورفي" .

هذا ويبدي 50% من المرضى دفاعاً عضلياً في الربع العلوي الأيمن للبطن ، وتزداد هذه العلامة وضوحاً كلما اتجهت الحالة نحو التهاب صفاق.

العلامات المخبرية لالتهاب المرارة الحاد الحصوي: 

الفحوص المخبرية ليست مميزة وأهمها :

  1. كثرة الكريات البيض (انحراف الصيغة نحو العطلات).
  2. أحياناً يحدث ارتفاع في الأميلاز ، أو البيليروبين في المصل .

مضاعفات التهاب المرارة الحاد الحصوي: 

إذا حدث انثقاب الجدار على جوف الصفاق : يسبب التهاب صفاق صفراوي حاد وهي حالة خطيرة .

إذا حدث انثقاب الجدار والمرارة مغطاة بالثرب أو القولون أو المعدة : يتشكل خراج حول المرارة.

إذا حدث الانثقاب على جدار حشى أجوف مجاور وكان هناك ضغط مباشر على الجدار: فإن ثقب الحشر قد يحصل مشكلاً ناسوراً صفراوياً معوياً وأشيع مكان لحدوثها هو العفج ( القطعة الأولى من الأمعاء ).


الوسائل التشخيصية  لأمراض المرارة والطرق الصفراوية :

  • التصوير بالأمواج فوق الصوتية (الإيكو) :

الاستقصاء الأكثر استخداماً ، والوسيلة الأكثر فعالية في تشخيص وكشف الحصيات الصفراوية وخاصة المرارية.

يمكن إثبات وجود الحصيات في أكثر من 95% من الحالات.

يجرى فحص المرارة بالإيكو على الريق.

فوائده التشخيصية:

  1. حالات التهاب المرارة الحاد والمزمن_ حيث تظهر الحصيات الصفراوية إلى جانب التسمك الشديد في الجدار وتوسع المرارة ، بالإضافة لتجمع السائل الارتكاسي حول المرارة.
  2. الاستسقاء المراري.
  3. المرارة البورسلانية.
  4. الأورام الغدية والسرطانية .

  • تصوير البطن الشعاعي البسيط.
  • تصوير المرارة عن طريق الفم.
  • الطبقي المحوري "CT" والمرنان المغناطيسي"MRI" .
  • التصوير الصفراوي الومضاني.
  • تصوير الطرق الصفراوية عن طريق الكبد عبر الجلد.
  • تصوير الطرق الصفراوية والمعثكلية الراجع التنظيري "ERCP" .
  • تنظير القناة الجامعة.


معالجة التهاب المرارة الحاد الحصوي: 

لدينا نوعين من المعالجة :

1 - العلاج المحافظ :

نبدأ بإعطاء الصادات التي تؤثر على الزمر الجرثومية الموجودة في المرارة والأقنية الصفراوية وريدياً بطريقة المشاركة 

( الأمبيسيلين مع الكليندامايسين أو كع أمينوغليكوزيد أو إحدى السيفالوسبورينات من الجيل الثاني).


2 - العلاج الجراحي :

المعالجة الجذرية لالتهاب المرارة الحاد يكون باستئصال المرارة _سواء كانت بالجراحة التنظيرية أو المفتوحة _ وما هو مجال النقاش الآن هو اختيار وقت الجراحة لأن هناك طريقتان :

الجراحة الإسعافية :  تتم خلال 72 ساعة من بدء الأعراض.

الجراحة الانتخابية : علاج محافظ حتى يتراجع الالتهاب ثم جراحة بعد 6 أسابيع لـ 3 أشهر.

الوقاية من التهاب المرارة الحاد الحصوي: 

يمكننا تجنب تشكل الحصيات المرارية التي ستقودنا مستقبلاً نحو الالتهاب ياتباع بعض الخطوات البسيطة :

الحفاظ على الحدود الطبيعية للوزن المثالي 

حيث أن زيادة الوزن قد تؤدي للزيادة من فرص تكون الحصيات الصفراوية ، ومنه ينصح بالاعتدال بكمية السعرات الحرارية المتناولة يومياً وزيادة النشاط الفيزيائي.

فقد الوزن بطريقة بطيئة وصحية

إن فقد الوزن السريع غير المدروس قد يكون سبباً في تشكل الحصيات ، لذلك عندما نرغب بخسارة الوزن يجب ألا نتجاوز الكيلوغرام الواحد أسبوعياً من الوزن المفقود.

اتباع نظام غذائي صحي 

قد ترفع المواد الطعامية الغنية بالدسم والمنخفضة الألياف من خطر حصيات المرارة ، فينصح الأطباء دوماً باختيار نظام غذائي يعتمد على الخضار والفاكهة والحبوب المتنوعة .

  • من الجدير بذكره أن الحصيات الصفراوية قد تتواجد في أي منطقة من السبيل الصفراوي وتبقى حصاة صامتة أو تسبب أعراض متنوعة ، ومنها:
  • قولنج مراري.
  • التهاب أقنية صفراوية.
  • يرقان انسدادي .
  • تشمع الكبد الصفراوي الثانوي.
  • تليف الحليمة الصفراوي.
  • ثقي في قناة الصفراء مع تشكل نواسير صفراوية هضمية.
  • التهاب معثكلة .
  • التهاب مرارة يتحول لاستسقاء ودبيلة مرارية.

كاتب المقال : راما ابو خضر

reaction:
طلحة عبد الكريم
طلحة عبد الكريم
كاتب و محرر في الموقع

تعليقات